حسب إحصائيات وزارة الاتصال إلي تنشرت اليوم (هنا): أكثر من 8 ملاين مشترك في التلفونات بورتابل... نظريا 80 مشترك لكل ميات ساكن... الرقم لاخر: 2 ملاين مشترك في الانترنت... معناها حوالي خمس عدد السكان... و إلا (نظريا) اشتراك متاع انترنت لكل خمسة سكان... و هذاية رقم كبير.. بلوغة أخرى: تقريب اشتراك لكل عايلة إذا كان معدل العايلة التونسية أربعة أفراد... و هذية في ذاتها نقطة إيجابية...

هذا إشتراك الفلوس لكن شنية أحوال "اشتراك" القيم و السلوك.. هل فمة "عقد" حقيقي بين الطرفين... شركات الاتصال و المشتركين... هل الاشتراك هذا يمنح المشتركين مطالبة الشركات مثلا بأنها توفر حركة مرورية في الانترنت بدون حواجز و حفر... إذا كان واحد قاصد ربي لفايسبوك هل من حق المشترك يطالب الشركة بحق العبور... أي إنسداد في المرور ولى حمال أوجه... الناس (أو المشتركين) مش عارفين بالضبط هل "القصان" إعتباطي أم قصدي أم تجريبي أم "ترعيشة"(هنا و هنا) و إلا "ترهويشة" متاع ناس مش مثبتة شنوة بش تعمل...

فمة البعض يتذمر من الاشاعة لكن في الحالة هذية مثلا: كان فمة توقع للقصان و الحفر (هنا)... و ما فماش نار من غير دخان... هذاية مانجموش نصنفوه ضمن السلوك المرضي إلي يترعب من كل شي و يهول لومور... لأنو ببساطة فمة حالات قصان لمواقع متوفرة في معظم أنحاء العالم و القائمة طويلة (هنا)...

اليوم تعملت مجموعة في فايسبوك... عنوانها بما معناه ما نخلصش إذا كان تنحيلي الفايسبوك (هنا)... هذية مساءلة لمفهوم "الاشتراك"... لأنو مش من المفروض يكون اشتراك في اتجاه واحد... خلص و ما تسئلش...


عدد التعاليق: 5

    تعليق: Bechir ...  
    19 أوت، 2008 11:24 ص
    أزال المؤلف هذا التعليق.

    تعليق: Bechir ...  
    19 أوت، 2008 11:38 ص

    Salut Tarek

    Je veux juste rapporter cette info à propos de FaceBook et qui peut avoir un lien avec sa restoration:

    http://www.webmanagercenter.com/management/article.php?id=45940

    Car après tout, il n'est pas dans l'interet de Tunisiana qu'on lui coupe un champ commercial qu'elle vient tout juste de conquérir

    À méditer


    تعليق: Tarek طارق ...  
    19 أوت، 2008 11:44 ص

    إي بشير مسألة تستحق التأمل بالرغم من الغموض القائم

    هاني علقت لهنا
    http://anticensuretunisie.blogspot.com/2008/08/blog-post_2247.html


    تعليق: Werewolf ...  
    20 أوت، 2008 1:57 ص

    ما تنساش يا طارق طرف ثالث و مهم و اللي هو اتصالات تونس بحكم علاقتها المباشرة مع عمّار... ما يخفاش اللي تونيزيانا سبقتها في استغلال الفايسبوك و إذا الحجب متاعو كان مبرمج فعلا فخير البر عاجله لوضع العصا في العجلة...حكاية مكتب العلاقات مع المواطن ما عادش تعاودها... عمّار موش متفاضي للدلال هذا و هو مقتنع اللي إذا كان طاح القدر توفى العيشة... الشي الوحيد اللي متأكد منّو أنو ما خذاش بنصيحتك و ما مشاش يبحّر


    تعليق: Werewolf ...  
    20 أوت، 2008 2:55 ص

    بخصوص مفهوم الاشتراك اصطلاحا في تونس، الخلاص مع مزود خدمة الأنترنات يتم مسبقا أي قبل بداية كل تريميستا و بالتالي تنجم تلقى روحك في وضعية أنك مخلّص و ما ثماش كونكسيون أصلا و ما عندك وين توصل أقصى حاجة تعملها أنك تبدل الفورنيسور... لكن حسب العقد اللي الحريف عاملو، لاتصالات تونس الحق في قطع الخط إذا كان الفورنيسور يشكي بيك و يقول اللي ما خلصنيش في مدة معينة... النقطة هاذي هي اللي تفددني و نرى فيها برشة عوج لأنو عادة المشاكل يكون المزود متسبب فيها و كل طرف فاتورتو وحدها فعلاش التيليكوم تحمي في المزودين و علاش المشترك ديما مغلوب على أمرو... يظهرلي موش كلمة الاشتراك وحدها اللي مفهومها غامض في تونس



طارق الكحلاوي
نشأ طارق في أحد مدن الضواحي مدينة رادس الواقعة في الجمهورية التونسية. يشغل الآن موقع أستاذ في جامعة روتغرز (قسمي التاريخ و تاريخ الفن). تلقى طارق تكوينه الجامعي في جامعة تونس (كلية 9 أفريل، إجازة و دراسات معمقة في التاريخ و الآثار) و جامعة بنسلفانيا (رسالة دكتوارة في تاريخ الفن). و يعلق بانتظام على القضايا و الاوضاع العربية باللغتين العربية و الانجليزية في مواقع و صحف مثل "الجزيرة.نت" و "القدس العربي" و "الحياة" و "العرب نيوز" و "ميدل إيست أونلاين"، و يكتب عمودا أسبوعيا في جريدة "العرب" القطرية. يكتب أيضا في قضايا ثقافية و نظرية تخص الاسلام المعاصر في المجلة البيروتية "الآداب". و تمت استضافته للتعليق في قناة "الجزيرة الفضائية" و قناة 13 "بي بي أس" (نيويورك).

Tarek Kahlaoui
Tarek grew up in the suburban city of Rades in Tunisia. He is currently an Assistant Professor at Rutgers University (a joint position in the Art History and History departments). Tarek graduated from the University of Tunis (Bach. and DEA in history and archeology) and University of Pennsylvania (Ph.D. in history of art). Tarek also comments regularly in Arabic and English on Middle Eastern issues and politics in Aljazeera.net, Al-Quds Al-Arabi, Al-Hayat, Arab News, and Middle East Online, and writes a weekly column for the Qatari newspaper Al-Arab. He also writes on intellectual and theoretical issues related to contemporary Islam in the Lebanese magazine Al-Adab. He was also invited to comment in Al-Jazeera Channel, and in Channel 13 (PBS-New York).