ما فمة حتى شك إلي البارح كان نهار خاص بالنسبة لي... نهاية مسار طويل من مسيرتي الدراسية بحصولي على درجة "الدكتوراة" على الأقل بشكل غير رسمي من خلال عقد جلسة الأطروحة... كان إحساس خاص أيضا لأنو كان برفقة ناس عزاز و أيضا أساتذة و باحثين نحترمهم برشة.. مشهد ساعات يظهرلي سوريالي لأني أنا في فترة من حياتي كنت نغزر باحتقار للدرجات الأكاديمية "متاع البورجوازية الصغيرة"... و طبعا الهدف كان أني نكون "قائد ثوري... وطني ديقمراطي".... و إلا حاجة من النوع هذاكة :)

كان موضوع إنهاء دراستي في فترة معينة و الحصول على دكتوراة حاجة خارج إهتماماتي تماما....

لكن فمة حاجة مازلت نمقتها لتوة... و هي الإستقواء بدرجة الدكتوراة... اخواننا في المشرق كرهوني في لقب "دكتور" لأنهم أفرغوه من معناه خاصة كي يولي يتلقب بيه من هب و دب... خاصة كيف تقرى رسائل الأطروحات متاعهم: شي يعيف... نوعية متاع شلايك ما تستحقش حتى الباكالوريا كان جات الدنيا دنيا... زيد أكثر من هكاكة يقع إستعمالو لتشريع البهامة في بعض الأحيان: مثلا تلقاه واحد يتكلم في موضوع معين و يقول في كلام فارغ ماعندو حتى معنى لكن تلقاه مصر بش يحط حرف "د" قبل إسمو حتى كي يكون يكتب و إلا يتكلم في الشان العام خارج إختصاصو....

تعرضت في الحقيقة لموقف من النوع "المشرقي" في المدة لخرة.. وقتلي وقع استضافتي في برنامج "منبر الجزيرة" الروتين متاع تهيئة البرنامج كان يستوجب أنو يكون عندي لقب... و وقع منحي لقب "الدكتور" عن حسن نية... لكني اعترضت و أصريت أني ما نتلقبش بيه و فسرت موقفي عل أساس أني: أولا، مازلت ما وليتش "دكتور"، ثانيا، حتى و لو كنت "دكتور" ما نراش شنية العلاقة بين اختصاصي و الموضوع إلي بش نتحدث فيه... و الحقيقة المشرفين على البرنامج تفهمو الموقف... لكن مقدم البرنامج (إلي هو مقدم متميز و محترف) غلط في لاخر بالكل و قبل ما يودعني (ربما بحكم الروتين) قالي الدكتور...

لكن برغم هذاكة مانجمش نقول إلي أنا مانيش مفتخر و خاصة فرحان بالمحطة إلي وصلتلها... خاصة في إطار كل الظروف إلي مريت بيها... و هذاكة علاش نشكر كل من عاوني و كان سبب في أني نوصل للمرحلة هذية.... و في الإطار هذاية يلزمني نعطي لـ"فكرة" الدكتوراة حقها... مش لأنو هي جزء من نظام تعليمي و علمي يعكس درجات مختلفة من اكتساب المعرفة... لكن الأهم من هذاكة تأكد مفهوم "الاختصاص"... لأنو بصراحة وقتلي مسيرة المعرفة تكون جدية مش هكاكة و برة و زيد كي يكون اكتساب المعرفة في اختصاص معين على أسس قوية فإنو هذاكة يضمن حاجة مهمة برشة... إلي هي تنقص من التخلويض... يعني تلقاه واحد (في أي ميدان كان) يبدى يفتي و يخطب و يجنقل... و هو تلقاه صفر في الموضوع هاكة... يعني نقصد بصفر أنو قرا على الأكثر زوز "مراجع" من نوع الأدبيات الصفراء (من نوع سلسلة "فور دميز") و مبعد يبدى يتكلم بغرور و ثقة ما تتناسبش مع امكانياتو... أنا الحقيقة يظهرلي إلي درجة "الدكتوراة" تصلح ساعات بش تكون "سلاح ردعي" قدام نوعيات كيف هكة... تصلح مش كإسم و كعنوان أكهو أما تصلح كدرجة في المعرفة... و بالمعنى هذاكة أنا "دكتور" خاصة قدام النوعية هذية

عدد التعاليق: 39

    تعليق: Slaim ...  
    19 مارس، 2008 12:04 ص

    ya tarek inchallah bil barka, inchallah il 3a9ba lil 3wizeb :)
    5sara ma na3rafch inza3'ret :))


    تعليق: أرابيـكا ...  
    19 مارس، 2008 12:39 ص

    مبروك أبو فادي وانشاء الله كلّ النجاح والتوفيق في نشر أعمالك وبحوثك باش اتفيد بيهم الناس اللى تهتم بمجال بحثك وعلمك


    تعليق: البرباش ...  
    19 مارس، 2008 12:47 ص

    يا خويا ان شاء الله مبروك....


    تعليق: samsoum ...  
    19 مارس، 2008 1:06 ص

    الف مبروك يا "دكتور"
    :)))


    تعليق: Saied ...  
    19 مارس، 2008 2:12 ص

    مبروك يا طارق


    تعليق: Bechir ...  
    19 مارس، 2008 3:26 ص

    انشالله مبروك يا "دكتور" و العاقبة لدرجة "بروفيسور"


    تعليق: ًًMosaïque فسيفساء ...  
    19 مارس، 2008 4:01 ص

    أحر التهاني وأصدقها
    في الحقيقة، رغم أنو الشهادة العلمية ما تعني حتى شيء أمام شخصية حاملها وأخلاقو وقيمة معارفو الحقيقية، تبقى محطة هامة في حياة الشخص اللي كد من أجلها.
    وفي الحقيقة، وموش مجاملة، كانتلي شخصية فرصة في الفترة الأخيرة باش نعرفك صاحب رؤى واضحة ومواقف جدية...ومستوى أخلاقي عالي جدا وهذي صفات نفتقدها شخصيا رغم محاولاتي المتعددة باش نتطور...الله غالب
    ربي يعرفنا بما خير منا
    مرة أخرى مبرووووووووووووووووك ليك وللعائلة اللي أكيد فرحتها لا توصف.
    وان شاء الله تخلط على صحفة عصيدة :)
    وان شاء الله م


    تعليق: abunadem ...  
    19 مارس، 2008 4:26 ص

    مبروك خويا طارق والمهم كيما قلت انت موش في الشهادة ولكن ماذا بينا نشوفو انتاجك واضافاتك خاصة في مجال قراءة تاريخنا على الاقل في جانبو المضيء .وتكون الفرحة اكبر كي يزيد خوك محمد المومني يبدا يخدم ويعرس .اكيد نتقابلو في العرس متاعو وهكاكة تولي معرفتنا ماعادش افتراضية ؟؟؟


    تعليق: Hamadi ...  
    19 مارس، 2008 4:50 ص

    mabrouk, bikol tawfik inchallah


    تعليق: Clandestino ...  
    19 مارس، 2008 6:05 ص

    مبروك و انشالله العاقبة في ما أهم

    اما صحيح بالحق فمة عباد يلزمهم السلاح الرادع هذاية و على فكرة سلاح اكثر من ضروري في مجتمع تاعب كيما مجتمعنا

    تعرف اللي باللقب هذاية ينجّم الـ"دكتور" يسوّق كلامو و اراؤو و افكارو و يكون متاكد من القبول (نحكي في العموم)
    على خاطر كيف يقول "الدكتور" المعزة راهي تطير ما ينجّم حد يشكك في كلامو بل بالعكس الناس الكل تثني على رجاحة العقل و دقة النظر و ما ينجّم حد يعارضو سينون يهزّوه للمحرقة

    هذاية موضوع يستحق تدوينة كاملة لذا باش نعاود نهنّيك و كلي ثقة في حسن استعمالك للسلاح الجديد


    تعليق: kmr ...  
    19 مارس، 2008 6:39 ص

    koll chay belbarka nchallah, wel3a9ba fi mè 2ahamm nchallah, que ce soit d'ordre professionnel, personnel, ou encore tadwinitionnel ;)

    et encore bravo, pour ton grade, mais aussi pour ton blog. bonne continutation


    تعليق: the knight ...  
    19 مارس، 2008 7:19 ص

    الف مبروك دكتور


    تعليق: mossaab ...  
    19 مارس، 2008 7:21 ص

    ايا بالبركة خويا طارق


    تعليق: Big Trap Boy ...  
    19 مارس، 2008 8:41 ص

    ألف مبروك يا طارق وانشالله النجاح يتواصل في كلّ الميادين

    صحيح جماعة الشرق وخاصّة المصاروة ضرّحوا حاجة إسمها دكتوراه، تي هي هالة سرحان دكتورة اللي يقلّك
    :))

    على كلّ حال كيف ما يقولوها: كلّ إناء بما فيه ينضح


    تعليق: tunisianblogger ...  
    19 مارس، 2008 9:13 ص

    Inshallah mabrouk khouya Tarek:-)! Tu mérites tout le bien du monde!!
    Sahha!!


    تعليق: Takkou ...  
    19 مارس، 2008 9:20 ص

    Mabrouk min a3me9 el 9alb wi inchallah illy jay a7sin


    تعليق: أبو معاذ المطوي ...  
    19 مارس، 2008 9:21 ص

    مبروك و العاقبة في ما أهم


    تعليق: Tarek Kahlaoui ...  
    19 مارس، 2008 10:14 ص

    سليم، أرابيكا، البرباش، سمسوم، سعيد، بشير، فسيفساء (إنشالله معرفة طيبة خويا)، أبو ناظم (نتقابلو في عرس محمد إنشالله)، حمادي، كلاندو (أعملنا تدوينة مالا على سلطة "الدكتور" في تونس)، كمر، ذو نايت، مصعب، بيغ (شفت كيفاش... بالله آش قعد فيها معنى الدكتوراة)، تونيزيان بلوقر، أبو معاذ... شكرا جزيلا إلي تقاسمت معايا الفرحة هذية... طبعا مش لازم نقول إلي الفضاء المدوناتي ولى جزء من عايلتي... العاقبة للجميع... و انشالله تتواصل بعض الأفراح في هذا الربيع لجميع التونسيين كيفما تمنى خونا أبو ناظم... و بالطبيعة مانوصيكمش على العصيدة... أنا واحد من الناس أمي جات بالذمة بالزقوقو (في المطار مافهمو شي ولاو خلاوها تتعدى) و هاي هي و زوجتي يحضرونا في عصيدة قمقومة...


    تعليق: Gendarmi ...  
    19 مارس، 2008 10:59 ص

    Je profite pour te dire mille mabrouk ya Docteur Tarek. El3akba fi ma khir peut être bientôt un professeur


    تعليق: BIGwal ...  
    19 مارس، 2008 11:31 ص

    bon vaut mieux tard que jamais MABROUK ya khouia wil 3a9ba lil 3azeb, inchallah bil barka


    تعليق: lasnumberone ...  
    19 مارس، 2008 2:15 م

    nchallah mabrouuuuuuuuuuuuuuuuuuuuuuuukkkkkk


    تعليق: om youssef ...  
    19 مارس، 2008 3:55 م

    alf mabrouuuuuuuk ya abou fadi de la part de om et abou youssef:)))


    تعليق: aymen ...  
    19 مارس، 2008 4:34 م

    mabrouk mabrouk :)


    تعليق: zabratfromgeneva ...  
    19 مارس، 2008 5:00 م

    Felicitations.
    Moi je rame encore pour mon Bachelor ici.Mais je compte bien obtenir le doctorat sans le Dr qui precedera mon nom.
    En tous cas,ca se passe tres mal icic au salon du Livre a Paris a cause des manifestations anti-Israel.
    Depuis le temps que je voulais y assister,je suis tres decu.
    Parcontre,je me suis achete La Preuve par le Miel(Borhene el Assal) de Salwa Naimi qui est le premier roman pornographique en Langue arabe et j'en suis tres content car il a ete interdit d exposition a El Kram en 2007.
    Je vais y revenir sur mon blog.


    تعليق: Adnen Mansar ...  
    19 مارس، 2008 6:21 م

    bonne continuation, sincères félicitations


    تعليق: resiros ...  
    19 مارس، 2008 7:06 م

    ألف مبروك و عقبال تولي أستاذ.
    حبيت نسأل من قبل الفضول شنوا بال ثبت موضوع الدكتوراه متاعك.

    سلام


    تعليق: chanfara ...  
    19 مارس، 2008 9:14 م

    alf mabrouk ya tareq, el 3o9ba lel post doc ;-) ken mezel 3andek jehd.. El 3o9ba el Fedi ywellina doctour w akhther inshallah...


    تعليق: FREE-RACE ...  
    20 مارس، 2008 10:31 ص

    مبروك طارق و نشاء الله العاقبة لدكتورا فادي


    تعليق: 3amrouch ...  
    20 مارس، 2008 12:05 م

    meilleures voeux tarek


    تعليق: Skan! ...  
    20 مارس، 2008 12:10 م

    مبروك طارق و نشاء الله العاقبة في ما أهم


    تعليق: Kaiser ...  
    20 مارس، 2008 1:44 م

    قبل كل شي مولد مبارك
    وإن شاء الله شهادة الدكتوراه مباركة كان سهل ربي من هوني ل4 س
    وراني ديما نقرا في المدونة متاعك وإن شاء الله تكون ديما متميز سواء في العالم الحقيقي وإلا الافتراضي


    تعليق: mandela ...  
    20 مارس، 2008 10:29 م

    aya mabrouk ma enzedlek walahi tawa ki sma3t
    et pkwa pa tekteblena mara 3la sujet mta3 edoc mte3ek
    encor mabrouk


    تعليق: fahad ...  
    21 مارس، 2008 8:06 ص

    الدليل الشامل لأحدث المدونات العربية
    حوار إسلامي قبطي
    حوار عربية أمازيقي
    مدونة أبناء القبائل
    مدونة شبكة العرب
    سياسة - اقتصاد - أدب - تاريخ - دين والمزيد
    http://arab-blogs-guide.blogspot.com/
    -- شارك معنا برأيك و أمتعنا بدلوك --


    تعليق: Werewolf ...  
    21 مارس، 2008 5:43 م

    أيّا الحمد عليك يا خويا ان شاء الله كل شي بالبركة...حتى انتي مرِِجتنا بيها


    تعليق: Sonya ...  
    22 مارس، 2008 6:53 ص

    الف الف مبروك يا طارق


    تعليق: شادي ...  
    22 مارس، 2008 8:47 ص

    إنشاء الله مبروك

    وين نجم نسمع اللقاءالإذاعي؟

    نقدم روحي أنا شادي يا أبو فادي
    الحل هو تكمل تاخو درجة أستاذ professeur

    هكاكة تنجم تقول اللي إنتي الأستاذ طارق زعمة متريز
    وهكاكة تحافظ على القيم الثورية

    والعاقبة ليا نولي أستاذ موش مجرد "تقني سامي"
    :'(


    تعليق: النسر الأسود ...  
    22 مارس، 2008 1:56 م

    الف مبروك يا طارق مرّة أخري. بلادنا وأمّتنا في حاجة الى جيل جديد من الباحثين الشباب أمثالك والقادرين على اثراء المشهد الفكري والثقافي. شكرا ايضا على جهودك في ارساء تقاليد الحوار الديمقراطي المتزّن بين أفراد المجال التدويني التونسي، والشباب التونسي بشكل عام.

    ان شاء اله ديما متألّق ومن حسن الى أحسن.


    تعليق: Khaled ...  
    23 مارس، 2008 1:26 م

    Inchallah elf mabrouk si Tarek, w inchallah ya Rabbi ta3mel l exception w tkoun mithaal lilli ysammiyou fi arwa7hem dkatra w houmma ma yjiyou chay! Rabbi m3aak w inchallah min 7asan ila a7sen.

    Khaled


    تعليق: Bel Malwene ...  
    25 مارس، 2008 10:31 ص

    نشاله كل شي بالبركة يا د. طارق :) ... نشاله في ما أهم و عقبة لفادي.



طارق الكحلاوي
نشأ طارق في أحد مدن الضواحي مدينة رادس الواقعة في الجمهورية التونسية. يشغل الآن موقع أستاذ في جامعة روتغرز (قسمي التاريخ و تاريخ الفن). تلقى طارق تكوينه الجامعي في جامعة تونس (كلية 9 أفريل، إجازة و دراسات معمقة في التاريخ و الآثار) و جامعة بنسلفانيا (رسالة دكتوارة في تاريخ الفن). و يعلق بانتظام على القضايا و الاوضاع العربية باللغتين العربية و الانجليزية في مواقع و صحف مثل "الجزيرة.نت" و "القدس العربي" و "الحياة" و "العرب نيوز" و "ميدل إيست أونلاين"، و يكتب عمودا أسبوعيا في جريدة "العرب" القطرية. يكتب أيضا في قضايا ثقافية و نظرية تخص الاسلام المعاصر في المجلة البيروتية "الآداب". و تمت استضافته للتعليق في قناة "الجزيرة الفضائية" و قناة 13 "بي بي أس" (نيويورك).

Tarek Kahlaoui
Tarek grew up in the suburban city of Rades in Tunisia. He is currently an Assistant Professor at Rutgers University (a joint position in the Art History and History departments). Tarek graduated from the University of Tunis (Bach. and DEA in history and archeology) and University of Pennsylvania (Ph.D. in history of art). Tarek also comments regularly in Arabic and English on Middle Eastern issues and politics in Aljazeera.net, Al-Quds Al-Arabi, Al-Hayat, Arab News, and Middle East Online, and writes a weekly column for the Qatari newspaper Al-Arab. He also writes on intellectual and theoretical issues related to contemporary Islam in the Lebanese magazine Al-Adab. He was also invited to comment in Al-Jazeera Channel, and in Channel 13 (PBS-New York).