تم إعلان ذلك في بيان نشر في تونس نيوز لمنظمة "حرية و إنصاف"

تكونت أيضا "لجنة متابعة تسليم جثامين تونس من أجل فلسطين" تتضمن عضوية عائلات التونسيين... أصدرت اللجنة بيان نشر أيضا في تونس نيوز... من أهم ما جاء فيه الدعوة لـ"تسهيل عودة الجثامين" و لـ"تخصيص روضة خاصة للشهداء" ليدفنو فيها و "الحضور يوم عودة الجثامين... لتأمين عودة و استقبال و الاحتفاء بالشهداء"




عدد التعاليق: 8

    تعليق: Bachbouch ...  
    22 جويلية، 2008 11:36 م

    Can someone answer to my question: Why do we call these guys Martyrs ?(with all my respect to their families)


    تعليق: 3amrouch ...  
    23 جويلية، 2008 2:52 ص

    بشبوش
    بالرغم من انا سوألك استفزازي اكثر منه حب معرفة ساحاول اجابتك ولكن تعلم فقط في المستقبل ان تقول خيرا او فلتصمت وضع نفسك ولو للحظة في مكان عائلاتهم وهم الذين ثكلو في اولادهم وتكتم عليهم الاعلام ولم يسمع بيهم الجيل الجديد وانا منهم وحين تغير الظروف وحق للعائلات المنكوبة ان ترفع راسها وينقص لديها احساس الفراق والثكل تاتي "انت" يا"بشبوش" لتسال بكل " عفوية"سوال قبيح وتختمها بالاعتذار للعائلات....الصبر على ماابتلينا به .
    المفيد لفظ الشهيد يحمل عدة اصناف اعلاه من مات في لقاء العدو مقبلاً غير مدبر يعني موش هارب وخطفتو رصاصة وتشمل اصناف عدة كالمطعون والمقتول والغريق والمحروق تي هي المراة الي تموت وهي تضع تصنف شهيدة والي يتبراك وينحيولو مال مثلا ويقتل فهو شهيد باذن الله ونزيدك زيادة راهي الشهادة فضل كبير من عند ربي "ويتّخذ منكم شُهداء" تعبير عجيب عن معنى عميييييق...فمى اختيار وانتقاء ...
    يزيك توة


    تعليق: Bachbouch ...  
    23 جويلية، 2008 5:05 ص

    عمروش
    "في المستقبل ان تقول خيرا او فلتصمت" توّا ماعادش كان عمّار يسكّتني خاتر كلامي ما يعجبوش...
    "وضع نفسك ولو للحظة في مكان عائلاتهم"
    راني deja قلت: مع كامل إحتراماتي للعائلات... آشنوّا تحبني نزيد نقول؟
    سؤالي يا سيدي لاهو إستفزازي و لاهو إفتراضي, راني بالحق نحب نعرف إذا كانو المزحومين تطبق عليهم صفة الشّهادة و إلا لا. مع العلم كونو إجابتك على سؤالي كانت داخلة بعضها...


    تعليق: 3amrouch ...  
    23 جويلية، 2008 5:24 ص

    بشبوش
    ماسكتكش ومانيش باش نسكتك
    قتلك فقط من باب الاحترام ...هذي تدخل في باب الاخلاق واحترام الاخر موش تحت بند حرية الراي...وهذاكه راي انا وانت حر...اذ من فظلك ماتحطش كلامي في مجال وصاية ولا انانفرض عليك اش تقول ولا ماتقولش....كان مجرد "عتاب" على كلام موش وقتو ....يعني احنا حايرين في الجثث باشي تجي ولا لا واش باش نعملو واشنوة موقف الدوائر الرسمية وانت تجي وترمي سوال لاعلاقة وماعندوش حتى وجود بالواقع.
    اذ رجاء لاتعتبرو كل نقد اوكلام يذهب عكس ماتريدون بانه قمع واخماد لصوت الحق
    هذا وقد قيل
    بالنسبة لجوابي الي داخل بعضو فكانت محاولة لاجابتك على مفهوم الشهادة والي ماتهمش كان المقتول في سبيل الله فقط بل تشمل عدة اصناف اخرى اوضحتها.
    شخصيا مانجمش نكتب ونفسر فرد وقت حاول انت زادة تعمل شوية مجهود باش تفهم
    وختاما راهو يقال المرحومين باذن الله لانه مانزكيو حد نحنا ونحسبوهم مرحومين وشهداء باذن الله موش باهواءنا


    تعليق: WALLADA ...  
    23 جويلية، 2008 6:25 ص

    أنا نرَى هاذوكم شهداء من الصِّنف الأوّل
    على خاطرهم قاومو الغاصب المحتلّ و زيد دافعو على بقاء الأرض عربية مسلمة ضدّ محاولات التهويد و أكثر من هذا كانوا ناس مشاو وحَّدهم دفعتهم الحميّة و الغيرة على العروبة و الإسلام ما بعثهم حدّ لا جيش باش يـخلِّصهم في مستحقاتهم و لا باش يعلقلهم نياشين ، نتذكِّر الوالد اللّه يرحمو يحكيلي على برشة توانسة هاجرو لفلسطين مطوّعين للحرب و غِبْرُو غادِي . اللّه يرحمهم إن شاء اللّه في جنَّة الخلد مع الشهداء و الصدِّيقين .


    تعليق: خليّل ...  
    23 جويلية، 2008 7:23 ص

    أهلا

    منذ مدّة توفات مرت عمي في فرنسا تعرفشي اشكون قام بالتراتيب لجلب رفاة المرحومة من اجراءات الخروج الى حين دفنها بالمقبرة بجانب منزلها
    الدولة التونسية هي التي تولت كل هذا

    و هذا قانون في الدستور التونسي منذ أيام الحبيب بورقيبة حيث تتولى الجمهورية التونسية في جلب أي جثة تونسي خارج حدود الوطن و التكفل بالمصاريف الكاملة من مكان الوفات الى الدفن

    و حسب ماقيل لي تونس هي الدولة الوحيدة في العالم الي تهتم برفات رعياها في الخارج و المصاريف الكاملة لجلبهم,

    تحياتي.


    تعليق: هناء ...  
    23 جويلية، 2008 9:56 ص

    الله يرحمهم و يتقبلهم عنده مع الشهداء


    تعليق: Chiheb 12 ...  
    23 جويلية، 2008 6:27 م

    الشّهيد من حملته الغيرة على أرضه وعرضه ،الّله يرحمهم



طارق الكحلاوي
نشأ طارق في أحد مدن الضواحي مدينة رادس الواقعة في الجمهورية التونسية. يشغل الآن موقع أستاذ في جامعة روتغرز (قسمي التاريخ و تاريخ الفن). تلقى طارق تكوينه الجامعي في جامعة تونس (كلية 9 أفريل، إجازة و دراسات معمقة في التاريخ و الآثار) و جامعة بنسلفانيا (رسالة دكتوارة في تاريخ الفن). و يعلق بانتظام على القضايا و الاوضاع العربية باللغتين العربية و الانجليزية في مواقع و صحف مثل "الجزيرة.نت" و "القدس العربي" و "الحياة" و "العرب نيوز" و "ميدل إيست أونلاين"، و يكتب عمودا أسبوعيا في جريدة "العرب" القطرية. يكتب أيضا في قضايا ثقافية و نظرية تخص الاسلام المعاصر في المجلة البيروتية "الآداب". و تمت استضافته للتعليق في قناة "الجزيرة الفضائية" و قناة 13 "بي بي أس" (نيويورك).

Tarek Kahlaoui
Tarek grew up in the suburban city of Rades in Tunisia. He is currently an Assistant Professor at Rutgers University (a joint position in the Art History and History departments). Tarek graduated from the University of Tunis (Bach. and DEA in history and archeology) and University of Pennsylvania (Ph.D. in history of art). Tarek also comments regularly in Arabic and English on Middle Eastern issues and politics in Aljazeera.net, Al-Quds Al-Arabi, Al-Hayat, Arab News, and Middle East Online, and writes a weekly column for the Qatari newspaper Al-Arab. He also writes on intellectual and theoretical issues related to contemporary Islam in the Lebanese magazine Al-Adab. He was also invited to comment in Al-Jazeera Channel, and in Channel 13 (PBS-New York).